بحوث العدد17

مرويات المثنى بن الصباح عن عمرو بن شعيب في سنن أبي داود، والترمذي، وابن ماجة، ومسند أحمد دراسة نقدية

أ.م.د. عبدالواسع محمد غالب الغشيمي

يهدف البحث إلى التعريف بالمثنى بن الصباح وأقوال المحدثين فيه، ثم دراسة مروياته عن عمرو بن شعيب, وكذلك التعريف بشيخه عمرو بن شعيب وأقوال المحدثين فيه. وقد تكوّن البحث من مقدمة، وثلاثة مباحث، وخاتمة، تطرقت في المقدمة إلى مشكلة البحث، وأهدافه، وأهميته، والدراسات السابقة، والمنهج المتبع فيه، وتناولت في المبحث الأول: التعريف بالمثنى بن الصباح وأقوال المحدثين فيه، وفي المبحث الثاني: التعريف بـ(عمرو بن شعيب) وأقول المحدثين فيه، وفي المبحث الثالث: مرويات المثنى بن الصباح عن عمر وبن شعيب في سنن أبي داود, والترمذي , وابن ماجة, ومسند أحمد. وقد توصل البحث إلى عدة نتائج من أهمها: أن المثنى بن الصباح أحد رواة الحديث من أبناء فارس، روى عن عدد من المحدثين وأكثر عن عمرو بن شعيب، وكان صالحًا من العُبّاد إلا أن الضعف بيّن على حديثه، بسبب اختلاط في عقله، فقد اختلط حديثه الذي فيه من المناكير بحديثه القديم الذي فيه الأشياء المستقيمة فبطل الاحتجاج به، ويرى أبو زرعة أن عامة مناكير عمرو بن شعيب إنما جاءت من قبله،
الكلمات المفتاحية: المثنى؛ مرويات؛ حديث؛ اختلاط؛ نقد.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 95

تقليد المجتهد لغيره في الحكم وما بني عليه

د. عبد الحكيم هلال بلقاسم مالك

بحث علماء الأصول مسألة حكم التقليد على المجتهد، فذهب جمهورهم إلى حرمته، ولكن من دون أن يصرحوا أو يفصلوا الكلام في الأمر الذي تتعلق به حرمة التقليد، فأُعدّ هذا البحث لبيان أن هذه المسألة بالأقوال التي قيلت فيها، كما تشمل تقليد المجتهد للغير في الحكم الذي توصل إليه من غير معرفة دليله، وتشمل أيضا تقليده في المقدمات التي بني عليها دليل الحكم،

بجهل القواعد الأصولية التي استند إليها هذا الدليل، سواء تعلقت هذه القواعد بالدليل من جهة ثبوته أو من جهة دلالته. ومن خلال استعراض مذاهب الأصوليين في حكم التقليد إجمالا على المجتهد، توصلت إلى أن الراجح عدم جواز تقليد المجتهد لغيره من المجتهدين إلا إذا تعذّر عليه الاجتهاد، إما لتحيّره بسبب صعوبة المسألة عليه، أو خوفه فوات الحادثة لضيق وقتها. وانتهيت إلى أن هذا الحكم كما يشمل التقليد في الحكم، يشمل أيضا التقليد في كل ما بني عليه الحكم، فلا يجوز للمجتهد أن يقلد غيره في أي قاعدة أصولية أو حديثية أو لغوية بني عليها دليل الحكم، وذلك بعد الإشارة إلى الأدلة التي استند إليها الإمام الشاطبي في مخالفته للجمهور في هذه القضية، وتفنيدها دليلًا دليلًا.
الكلمات المفتاحية: تقليد، المجتهد، في الحكم، ما بني عليه.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 106

شروط شركة المضاربة الإسلامية ومدى ملاءمتها للعمل في البنوك الإسلامية

د. أيمن عليان أحمد درادكه

عقد المضاربة من العقود الشرعية لتنمية المال، إلا أن ظهور البنوك المعاصرة غيّر من الصورة التقليدية للاستثمار في مثل هذه العقود، ولذا فالسؤال الذي يجيب عنه البحث هو: هل شــــروط عقــــد المضاربة في الفقه الإسلامي تلائم العمل في البنــــوك الإسلامية، من خلال بيان شروط المضاربة من المنظور الفقهي والاقتصادي الإسلامي، ثم بيان مدى ملائمة تلك الشروط للبنوك الإسلامية؟ وكان من الأهمية بمكان التعــرف علــى آراء المــذاهب الإسلامية في تلك الشروط، وكذلك بيان إشكاليات تطبيـق عقـد المضـاربة فـي البنـوك الإسلامية، وحل تلك الإشكالات من خلال مساهمات الفقهـاء، بما يتلاءم مع واقع العمل المصرفي في هذه الأيام، وقد تبين من خلال البحث إمكانية الاستفادة من عقد المضاربة في أعمال البنوك الإسلامية، وذلك لانسجام أركانه وشروطه مع الواقع المعاصر، بعد الإجابة عن بعض الإشكالات التي تم إيرادها على تلك الشروط.
الكلمات المفتاحية: المضاربة، البنوك الإسلامية، المعاملات المعاصرة؛ المذاهب الإسلامية.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 99

طبقات المفسرين في عهد الدولة العثمانية من القرن السابع إلى القرن الرابع عشر

أ.م.د. نورة عبد العزيز العلي

يهدف البحث إلى جمع المفسرين، وجهودهم في التفسير في عهد الدولة العثمانية، ببلاد الأناضول والبلقان؛ لاستظهار حجم الحركة العلمية في قُطر من أقطار الإسلام؛ للمساهمة في خدمة كتاب الله تعالى، ولإثراء مكتبة التفسير. ويتكون البحث من ثلاثة مباحث، تناولت مقدمة في علم الطبقات، وطبقات المفسرين قبل الألف الهجري، وطبقات المفسرين بعد الألف الهجري. وتوصل البحث للنتائج الآتية: بلغ عدد المؤلفات في التفسير التي جمعت في هذا البحث مائتين وواحدا وستين تفسيراً للقرآن وعلومه، والقليل منها باللغة التركية. بعض التفاسير مطبوع ومتداول، وبعضها مازال مخطوطاً، أو مفقوداً، مع اختلافها في الحجم، والمنهج، والاتجاه. تنوعت التفاسير من حيث كونها تفسيراً كاملاً للقرآن، أو إفراداً لبعض السور والآيات بالتفسير. كثرة عدد المفسرين على اختلاف عقائدهم، ومذاهبهم، واتجاهاتهم، ولغاتهم، فبلغ عدد المترجم لهم في البحث مائة وسبعين مفسراً. اهتمام بعض المفسرين بتدريس التفسير، فلم يعثر لهم على مؤلفات في التفسير، ولكنهم اشتهروا بكونهم مفسرين. ومنهم من جمع بين التدريس والتأليف، أو انفرد بالتأليف. تقلد كثير من المفسرين في هذه القرون منصب القضاء؛ ما يؤكد تضلعهم في العلوم الشرعية، واتصافهم بالكفاءة العلمية.
الكلمات المفتاحية: الزمخشري، البيضاوي، تفسير، صوفي، القرن.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 112

الصيام - الحوار الخفي بين الأديان

افتهان عبد الفتاح أنعم الزبيري

يتناول البحث التعرف على طقوس الصيام وأنواعه المتواجدة في الحضارات القديمة، والتطرق إلى فوائد الصيام التي توصل إليها الباحثون والأطباء، كما تناول البحث كيفية صيام الناس في الأديان السماوية، وكيف كانوا يطبقون تلك الشريعة في المعتقدات الأخرى، وتكمن أهمية البحث في أنه يختلف بين الديانات والمجتمعات والثقافات المختلفة حول العالم، كما أنه يتناول الصيام الديني لأغراض روحية، وهو المعروف لدى غالبية الديانات، فهناك صوم المسلمين (شهر رمضان)، وهناك فترات الصيام الرئيسية الثلاث للمسيحية الأرثوذكسية اليونانية (الميلاد، الصوم، والافتراض)، وصوم اليهود. وفي هذا البحث نستعرض مفهوم الصيام وأهدافه وأهميته في الديانات المختلفة بالرغم من الإجماع على المبدأ، ومن خلال البحث يتم قياس العلاقة بين الأديان في مفهوم الصوم، ويجيب البحث عن الكثير من الأسئلة عبر حيثياته، ويوضح أن دين الإسلام دين توحيد شامل، ويوضح أهمية الصيام بالنسبة لجميع الأديان، كما يتم توضيح فوائد الصيام الصحية الجسدية والروحية، بالنسبة للبشر، وتوضيح طرق الصيام بين الديانات والتعريف بها. وقد اتبع البحث منهج المسح المكتبي وجمع البيانات حول موضوع البحث من شبكة الإنترنت؛ للتعرف على الطرق المستجدة في الصيام، ومن النتائج التي توصل إليها البحث أن أهم أسباب صيام الناس في اليهودية والمسيحية والإسلام هو طاعة الله، والسعي إلى القرب منه؛ للتكفير عن الأخطاء والذنوب، كما أن بعض الديانات الأخرى تلجأ إلى الصيام لتطهير الروح والجسد معًا.
الكلمات المفتاحية: الصيام: الإسلام، المسيحية، اليهودية، الصحة.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 110

مرويات الإمام مجاهد بن جبر المُعلَّة بالاختلاف في كتاب العلل للدَّارَقطنيّ

د. أحمد بن علي الحندودي الغامدي

تُعنى هذه الدراسة بجمع مرويات أعلّها الإمام الدارقطني في كتابه العلل لإمام من أئمة الحديث الشريف هو مجاهد بن جبر، حيث إنه من الرواة المكثرين وله أصحاب يروون عنه ويختلفون عنه في الرواية، وكتاب الدارقطني يُعد من أشمل الكتب التي جمعت الروايات المُعلَّة،


وتهدف الدراسة لبيان العلل الخفية في الرواية المعلة بالاختلاف على هذا الإمام وبيان الروايات الراجحة عنهما، وكانت أهم نتائج البحث تتلخص في الآتي: 1_ تمكن الحافظ الدارقطني في فن علل الحديث؛ ما جعل العلماء يشهدون بإمامته في هذا العلم، كما يعد كتابه أحد أهم الكتب في هذا الفن. 2_ يعد علم العلل من أغمض العلوم، ولا يمكن لطالب العلم أن يتوصل لنتائج واقعية إلا بعد جمع الطرق للحديث الواحد، وجمع أقوال العلماء في الرواة. 3- من أهم قرائن الترجيح عند الاختلاف؛ الأحفظ وكثرة العدد. 4- بلغ عدد أصحاب مجاهد الذين رووا عنه ثلاثة وعشرين راويا، الثقات أربعة عشر راويا، وثلاثة في مرتبة الصدوق، وستة ضعفاء. 5- الاختلاف قد يكون من أصحاب مجاهد وهو الأكثر، وقد يكون من مجاهد نفسه. 6- بلغت أحاديث الدراسة تسعة؛ الصحيح منها سبعة، والضعيف حديثان.
الكلمات المفتاحية: مرويات؛ علل؛ الدَّارَقطنيّ؛ مجاهد؛ الحديث.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 110

المعارضة اليمنية المسلحة للدولة الأموية في اليمن والأمصار (41هـ-132هـ/661م ــ 750م)

د. علي مسعد احمد الهويدي

يلقي هذا البحث الضوء على معارضة اليمانيين وحركاتهم المسلحة في عصر الدولة الأموية (41هـ -132هـ/662م ــ750م)، وتناول المعارضة المسلحة؛ زمن قيامها، وأماكن نشأتها وتموضعها، و أحداثها، ومصيرها. وأشار إلى موقف اليمانيين المناهضين لها كونهم مؤيدين للدولة. وتطرق إلى الحركة المسلحة في زمن كل خليفة؛ إذ تناول حركة ابن الأشعث في زمن عبدالملك بن مروان، وحركة ابن المهلب في زمن يزيد بن عبدالملك، وما تلاها من حركات يمنية مسلحة في عهد يزيد بن الوليد؛ ليتم التركيز على الحركات اليمانية المسلحة في عهد مروان بن الحكم التي انتشرت على طول الساحة الإسلامية وعرضها. وقد ترتب على هذه المعارضة نتائج متعددة انعكست على الدولة الأموية خاصة، ومسار التاريخ العربي الإسلامي عامة، فقد عكر بروز حركات مسلحة بقيادة بعض اليمانيين من عمال الدولة وولاتها صفو العلاقة بينهما، مما انعكس على اليمانيين بشكل عام، وخاصة في نهاية عصر الدولة الأموية. ولم يجن اليمانيون الذين خرجوا في تلك الحركات ثمار خروجهم، ولكنهم أرعبوا الدولة وأثروا، ولو بقدر محدود في توجهاتها المختلفة.
الكلمات المفتاحية: المعارضة اليمنية؛ الحركات المسلحة؛ العصر الأموي؛ التاريخ الإسلامي.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 108

وثائق مدوّنة بخط المسند عن قبيلة شِبَام بَكِيل وقبيلة مَيْتَم دراسة لُغَوِيّة تاريخية

د. خلدون هزاع عبده نعمان

يتناول هذا البحث ستة عشر نقشًا مُسنديًا، تم العثور عليها في المناطق المحيطة بمدينة هَكِر (30 كم) شرق مدينة ذمار - اليمن، وقد دُونت تلك النقوش خلال سبعة قرون على أقل تقدير، بوساطة أشخاص ينتمون إلى قبيلة شِبَام بَكِيل، وقبيلة مَيْتَم، وقد تم تقسيم البحث إلى مبحثين، حلل الأول منهما النقوش لغويا، بينما حللها الآخر تاريخيا، وتوصل إلى جملة من النتائج، من أهمها أن قبيلة شِبَام بكيل التي كان لها صلات وثيقة مع قبيلة رَدْمَان، عاشت في منطقة هَكِر عدة قرون قبل الميلاد، ومنذ القرن الثاني قبل الميلاد تقريبًا حلت مكانها قبيلة مَيْتَم الحِمْيَرِيّة، وقد ترك أبناء القبيلتين عددا كبيرا من النقوش المدوّنة على الصخور، تحكي مضامينها عن مجتمع منظم بشكل كبير، وتحتاج تلك النقوش إلى أكثر من بحث، يخصص كل منها بدراسة ظاهرة لُغَوِيّة محددة أو دراسة أحد المظاهر الحضارية والتاريخية التي تزخر بها نقوش منطقة هَكِر. وأظهرت هذه الدراسة الحاجة الكبيرة إلى إجراء مسح أثري واسع ودقيق للمناطق الواقعة بين مدينة هَكِر في محافظة ذمار، وتلك المتاخمة لها من الجهة الشرقية والتي تدخل في إطار مدينة رداع - محافظة البيضاء، إذ لا توجد حتى الآن أي مسوحات أو دراسات لتلك المناطق، ما عدا بعض الجهود الفردية التي أظهرت غنى المنطقة بالنقوش والآثار القديمة.
الكلمات المفتاحية: نقوش؛ هَكِر؛ شبام؛ لغة؛ تاريخ.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 121

أثر التمكين الإداري في تنمية رأس المال البشري دراسة ميدانية في الشركات المصنعة للأدوية في الجمهورية اليمنية

أ.د. عبد اللطيف مصلح محمد عايض* د. نجيب محمد يحيى البشاري**

هدفت الدراسة إلى قياس أثر التمكين الإداري في تنمية رأس المال البشري في الشركات اليمنية المصنعة للأدوية، إضافةً إلى معرفة مستوى ممارسة التمكين الإداري ومستوى تنمية رأس المال البشري بالشركات محل الدراسة. وقد تم استخدام المنهج الوصفي التحليلي، وتم تطوير استبانة لجمع البيانات الأولية من مجتمع الدراسة الذي بلغ (1016) مفردة، وتم اختيار عينة الدراسة بواسطة الطريقة العشوائية الطبقية التناسبية، بواقع (280) مفردة، وقد تم معالجة البيانات إحصائيًا باستخدام برنامج الحزمة الإحصائية في العلوم الاجتماعية (SPSS)، وقد توصلت الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات، أهمها: وجود اهتمام عالٍ من قبل الشركات محل الدراسة بممارسة التمكين الإداري وتنمية رأس مال بشري عالٍ. إضافة إلى وجود أثر للتمكين الإداري في تنمية رأس المال البشري في الشركات محل الدراسة، وقد كان أكثر أبعاد التمكين الإداري أثرًا في تنمية رأس المال البشري بُعد التحفيز، وأقلها أثرًا بعد التأثير. وقدمت الدراسة مجموعة توصيات أهمها: تعزيز ممارسة التمكين الإداري، وزيادة الاهتمام بتنمية رأس المال البشري، وإعادة النظر في أنظمة الحوافز؛ لما لها من أثر في تنمية رأس المال البشري.
الكلمات المفتاحية: التمكين الإداري، رأس المال البشري، الشركات المصنعة للأدوية في الجمهورية اليمنية.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 127

تحليل جغرافي لواقع استخدامات المياه الجوفية في الأنشطة الصناعية والخدمية في مدينة ذمار- اليمن

د. علي أحمد علي ضيف الله

تعد اليمن من أكثر بلدان العالم فقرا في المياه، إذ لا يتجاوز المعدل السنوي لنصيب الفرد من المياه فيها (130م3/سنة) مقابل أكثر من (1250م3/سنة) للفرد الواحد في منطقة الشـرق الأوسط وشمال إفريقيا، و(7000م3/سنة) للفرد الواحد على مستوى العـالم. يهدف هذا البحث إلى تحليل الواقع الحالي لاستخدام المياه الجوفية في الأنشطة الصناعية والخدمية في مدينة ذمار- اليمن، وقد استخدمت الدراسة المنهجين الوصفي التحليلي والإحصائي الوصفي، وأظهرت نتائج البحث أن إجمالي ما يتم استهلاكه من المياه الجوفية في الاستخدامات الصناعية والخدمية يبلغ حوالي (118,042,000) مليون لتر/السنة، واحتلت مصانع البُلُك المرتبة الأولى؛ حيث بلغت الكميات المستخدمة فيها من المياه حوالي (60,480,000) مليون لتر/السنة، تأتي بعدها مناشير الأحجار بكمية مياه مستخدمة تقدر بحوالي (30,058,000) مليون لتر/السنة، وفي الأخير مغاسل السيارات، إذ تستهلك حوالي (27,504,000) مليون لتر/السنة.
الكلمات المفتاحية: المياه الجوفية، الأنشطة الصناعية، العجز المائي، ذمار، اليمن.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 103

التباين المكاني للحوادث المرورية في الجمهورية اليمنية للمدة من: 2010- 2014م

أ. م. د . عبد الولي محسن محسن العرشي

تناول هذا البحث الحوادث المرورية في الجمهورية اليمنية من حيث عددها وأسباب حدوثها وآثارها المتعددة, وتطور هذه العناصر الثلاثة زمنيا, وتوزيعها مكانيا على مستوى المحافظات بين عامي: 2010, و2014م بحسب الإحصاءات السنوية الصادرة عن الإدارة العامة للمرور في وزارة الداخلية بصنعاء؛ بهدف إبراز الزيادة الكبيرة في عددها؛ للحد منها ومعالجة أسبابها والتخفيف من آثارها السلبية, فعلى الرغم من اتجاهها -بصفة عامة- نحو التناقص بدءًا من عام 2011م، فإنها لا تزال كثيرة، حيث وصلت عام 2014م إلى 7178حادثة، نتج عنها 2065حالة وفاة، و10227 إصابة بشرية، منها 49% إصابات بليغة، والباقي إصابات بسيطة، وقاربت خسائرها المادية المليارين، واتضح أن سائقي المركبات تسببوا في وقوع ثلاثة أرباع هذه الحوادث بنسبة (74.9%)، منها نحو 62% بشكل مباشر، والباقي (12.9%) بشكل غير مباشر، غير أنه تبين أن وقوع هذه الحوادث في الجمهورية اليمنية يعود إلى عدد من العوامل, أهمها: عدم الالتزام بقانون المرور, وتدني مواصفات الطرق بين المدن الإدارية للمحافظات, وعدم توفر سيارات الإسعاف المناسبة للمصابين إصابات بليغة من هذه الحوادث في الطرق، وإعاقة المشاة من السير على أرصفة الشوارع المزدحمة في المدن، وندرة توفر المعابر اللازمة لعبور تلك الشوارع.
الكمات المفتاحية: التباين المكاني؛ الحوادث المرورية؛ قيادة المركبات؛ قانون المرور؛ الجمهورية اليمنية.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 106

طبيعة الرباط الاجتماعي بين المشاركة والعزلة الاجتماعية دراسة ميدانية على عينة في الأحياء السكنية الجديدة بالجزائر

العيد شريفة

يسعى هذا المقال العلمي إلى التعرف على المساهمة الفعلية للمرحلين الجدد في تطبيق محتوى الرباط الاجتماعي من خلال رصد مختلف الأنشطة الاجتماعية التي تسمح لهم بالاندماج داخل الحي الجديد, إضافة إلى رصد الأسباب والدوافع التي تسهم في تثبيت مفهوم الرباط الاجتماعي بينهم. ومن بين النتائج المتوصل إليها أن تدني المستوى السسيواقتصادي يؤثر على طبيعة العلاقات الإنسانية وعلى نوعية المشاركة الاجتماعية والمجتمعية داخل الحي الجديد لدى أغلبية المبحوثين. أما ما يخص ممارسة العائلات المرحلة للنشاطات الدينية مثل الصدقة, وموسم عاشوراء, وشهر رمضان, والاحتفال بالعيد...، فإن النتيجة المتوصل إليها كانت تثني على ضرورة توطيد الرباط الاجتماعي من خلال هذا النوع من الممارسات، والذي يخلق أثرا إيجابيا في نفوس المرحلين؛ ما يؤدي بالضرورة الحتمية إلى ظهور علاقات اجتماعية إنسانية عمودها قوة الرباط الاجتماعي.
الكلمات المفتاحية: الرباط الاجتماعي؛ العائلات المرحلة؛ المشاركة الاجتماعية؛ العزلة الاجتماعية؛ الممارسات الدينية.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 108

موقف ابن عربي من متقدمي الصوفية

د. خالد بن سليمان الخطيب

تعد قضية نقد التصوف من أكثر القضايا جدلاً في التأريخ الإسلامي، ونظراً لتشعب التصوف وكثرة موضوعاته وتعدد مدارسه، فإن دراسة بداياته ومقارنتها بالانحرافات الخطيرة عند متأخري الصوفية مسألة غاية في الأهمية؛ نظراً لأنها توضح ما آل إليه مدّعو التصوف المتأخرين، وقد خلص هذا البحث إلى الاختلاف الجذري بين مشايخ الصوفية، وابن عربي باعتباره نموذجاً لهذا التباين الكبير، ونتيجة لهذا فقد أوضح ابن عربي في رده عليهم مدى الانحراف الكبير الذي طرأ على التصوف، وعليه ظهرت مآلات خطيرة في مفهوم التوحيد ومسائل الإيمان.
الكلمات المفتاحية: التصوف - وحدة الوجود - المعرفة - التوحيد.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 108

اكتساب مهارات التفكير الناقد* وعلاقتها بمهارة اتخاذ القرار لدى خريجي المعهد الأمريكي "يالي" في اليمن (دراسة حالة)

د. أروى عبدالله أحمد فارع


هدفت الدراسة إلى معرفة نوع العلاقة بين اكتساب مهارات التفكير الناقد (التقييم، التحليل وتوسيع الحجة أو البرهان) ومهارة اتخاذ القرار لدى الطلبة الخريجين في المعهد اليمني الأمريكي للعام الدراسي -2019 2018، البالغ عددهم (60) طالبا، وبلغ عدد الطلبة المستجيبين (46)، أي أن نسبة الاستجابة بلغت (76.6%)، و قد تم استخدام امتحان (CAAP) لقياس مهارات التفكير الناقد، المكون من 32 فقرة، أما بالنسبة لمهارة اتخاذ القرار فقد تم استخدام أداة قياس مكونة من 19 فقرة وستة محاور، و من أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة أن مستوى مهارات التفكير الناقد لدى طلبة معهد (يالي) كان ضعيفا، كما أظهرت الدراسة مستوى متوسطا لمهارة اتخاذ القرار، كما أشارت النتائج بشكل عام إلى عدم وجود علاقة ارتباطية ذات دلالة إحصائية بين مهارات التفكير الناقد ومهارة اتخاذ القرار، وهذا يتفق مع ما افترضته الدراسة الحالية، وأهم ما أوصت به الدراسة ضرورة قيام المؤسسات التعليمية والتربوية بتعليم مهارات التفكير الناقد بطريقة منهجية منذ المرحلة الابتدائية.
الكلمات المفتاحية: التفكير الناقد؛ اتخاذ القرار؛ الحجة؛ تقييم وتحليل وتوسيع الحجة.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 251