بحوث العدد18

إتحاف الثّقات بشرح الموافقات للشيخ محمد علي بن الشيخ عَلَّان القرشي الصِدّيقي البَكْري الشافعيّ المكّي دراسة وتحقيق

د. فاطمة بنت محمد بن عبد الرحمن المكاوني

يهدف البحث إلى دراسة كتاب "إتحاف الثقات بشرح الموافقات" للعالم المكي ابن عَلّان -رحمة الله عليه-، وإخراج نصّه بالطريقة التي يريدها المؤلّف، وموضوعُه في الموافقات القرآنيّة التي يُوافَق عليها الصحابة، وموافقات السنّة التي يقرّ فيها الرسول -صلى الله عليه وسلم- صحابته. وقد نظمها المؤلّف في منظومة بعنوان: "المنّة في بيان بعض موافقات أهل الكتاب والسنّة"، ثم ألحقها بالشرح في كتابه هذا. ويتكوّن البحث من مُقدمة، وقسمين، وخاتمة، وفهارس، وتشتمل المقدمة على: أهمية الموضوع وأسباب اختياره، وأهداف البحث، وتبويباته؛ وتقع الدراسة في قسمين: القسم الأول دراسة الكتاب في ثلاثة فصول، الفصل الأول: ترجمة المؤلف ابن علان، الفصل الثاني: دراسة موضوع الكتاب، الفصل الثالث: دراسة الكتاب، أما القسم الثاني فهو لتحقيق نصّ الكتاب، ومن أهم النتائج المستفادة من البحث، التمييز بين أسباب النّزول والموافقات، والتأكيد على مكانة الصحابة رضوان الله عليهم، والتعرّف على مزيدٍ من مواضع الموافقات في الكتاب والسنّة.
الكلمات المفتاحيّة: موافقات القرآن، أسباب النّزول، وجه الموافقة، موافقات السنّة، التصويب.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 114

إعلام القاصي والداني بمشروعية تقبيل الركن اليماني للشيخ العلامة الفقيه محمد عبد العظيم بن فَرّوخ بن عبد المحسن الهندي المكي الحنفي الفقيه الأصولي المتوفى سنة 1061هـ دراسة وتحقيق

د. ابتسام بنت عويد عياد المطرفي*

يسعى هذا البحث إلى تحقيق ودراسة مخطوطة فقهية موسومة بـ"إعلام القاصي والداني بمشروعية تقبيل الركن اليماني"، للشيخ العلامة الفقيه محمد عبد العظيم بن فَرّوخ بن عبد المحسن الهندي المكي الحنفي الفقيه الأصولي المتوفى سنة 1061هـ، وتأتي أهمية هذا البحث من أهمية وقيمة المخطوطة التي تناقش الخلاف بين الناس في مشروعية تقبيل الركن اليماني، وما يتعلق بذلك من أحكام الحج والعمرة، حيث تكشف ما التبس على الناس في ذلك، ونظراً لأهمية وقيمة هذه المخطوطة، فقد قمت بتحقيقها؛ لما فيها من إضافة للمكتبة الفقهية، وقد قسمت البحث إلى قسمين، قسم التحقيق، وقسم الدراسة، اتبعت في كل قسم الخطوات المنهجية المعهودة في تحقيق المخطوطات، ومن أبرز نتائج البحث أن النسخ الخطية قد اتفقت في عنوان المخطوطة، وثبت بالدليل نسبة المخطوطة إلى مؤلفها، وأما بالنسبة إلى نوع المخطوطة فهي رسالة، وقد اعتمد المؤلف في غالب المخطوطة على النقل عن الكتب المعتمدة في المذهب الحنفي.
الكلمات المفتاحية: المخطوط، إعلام القاصي والداني، الركن اليماني، الفقيه ابن فَرّوخ، الفقه الحنفي.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 115

الأحكام الخاصة بالآباء والأبناء في باب الأضحية ومدى إمكانية تطبيق معايير التعسف فيها

د. أيمن عليان أحمد درادكه*


يتناول هذا البحث الأحكام الخاصة بالآباء والأبناء في الأضحية، والتعــرف علــى آراء المــذاهب الإسلامية في ذلك، وكذلك التعـرف على معايير التعسف في استعمال الحق وإمكانية تطبيق تلك المعايير على مسائل البحث، ونظراً لأهمية البحث فقد قسمته إلى ثلاثة مباحث، وتحت كل مبحث مطالب، وقد توصل الباحث إلى وجود خلاف في حكم أُضحية الآباء عن الأبناء صغارا وكبارا، وكذلك في حكم تضحية الأبناء عن الآباء أمواتا وأحياء، كما توصل الباحث إلى إمكانية تطبيق معايير التعسف على تلك الأحكام كما بينه البحث.
الكلمات المفتاحية: الأحكام الخاصة، باب الأضحية، معايير التعسف، الفقه.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 113

تعزير فاقد الأهلية في الفقه الإسلامي

د. هند سعد سعيد القحطاني*

dr.hendalsaad@hotmail.com
الملخّص:
يسعى هذا البحث إلى دراسة تعزير فاقد الأهلية كالصغير والمجنون، وبيان حكمه في الفقه الإسلامي، ويناقش البحث الشروط التي يجب توافرها حال تعزير فاقد الأهلية، واستيفاء التعزير لِحقّه، وضمان المتلف منه وقد تم تقسيم البحث إلى: مقدمة، وتمهيد، وثلاثة مباحث، وخاتمة، وقد توصلت الباحثة إلى عدد من النتائج أبرزها: فاقد الأهلية هو الشخص الذي لا يملك التصرف كالصغير والمجنون، فلا صلاحية لوجوب الحقوق الشرعية له وعليه. اتفق الفقهاء على تعزير فاقد الأهلية؛ تأديبًا له وتقويمًا لسلوكه، مع ما فيه من ردع وزجر. تعزير فاقد الأهلية ليس على إطلاقه، بل لا بد من توافر شروط معينة لتعزيره. إذا أدى التعزير إلى تلف فاقد الأهلية فإنه يُضمن؛ حفظًا له ومنعًا للتعدي.
كلمات مفتاحية: التعزير، فاقد الأهلية، استيفاء، ضمان المتلف.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 106

مخالفة النص الشرعي وأثرها دراسة أصولية تطبيقية

د. أحمد محمد إسماعيل المصباحي*

يدرس هذا البحث ظاهرة من ينادي بمخالفة النصوص الشرعية بحجة أنها تخالف حقوق الإنسان، ويتناول أوهامهم، ويتطرق البحث للرد على مخالفاتهم، وفق المنهجين: التأصيلي، والتطبيقي. وانقسم البحث إلى: مقدمة، ومبحثين، وخاتمة، وتشتمل المقدمة على: أهمية البحث، وأهدافه، ومنهجيته، وقد تناولت في المبحث الأول: تعريف مخالفة النص وأسبابها وآثارها وَحُكمها، و في المبحث الثاني: نماذج تطبيقية لمخالفة النصوص الشرعية: وقد توصل الباحث إلى عدة نتائج، أهمها: أن معنى مخالفة النص الشرعي: معارضةُ ومضادةُ قطعيِّ الدلالة من النصوص الشرعية، وقطعيِّ الحكم المستند إلى الإجماع ولا يشترط في عدم مخالفة النصّ الشرعي أن يكون قطعي الورود، بل يكفي أن يكون قطعي الدلالة، وأن النصوص قطعية الدلالة لها قدسية فلا تجوز مخالفتها، ولا تجوز مخالفة الحكم القطعي المجمع عليه.
الكلمات المفتاحية: مخالفة، النص، الشرعي، أثرها، أصولية.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 110

الإمداد في القرآن الكريم دراسة موضوعية

د. فهد بن علي العندس

يهدف هذا البحث إلى محاولة الوقوف على آيات المدد والإمداد في القرآن الكريم، واستقرائها وبيان آراء العلماء فيها والمقارنة بين الإمداد والمد، وبين المدد والتأييد، وسوف أدرسها دراسة موضوعية من أجل الوقوف على معاني الإمداد والمدد في القرآن الكريم، وسأستعين بالمنهج الاستقرائي والتحليلي في دراسة هذا الموضوع، وذلك ضمن خمسة مباحث، تضمن كل مبحث عددا من المطالب، وقد استنتج الباحث عددا من النتائج، من أهمها: أن ألفاظ المد والمدد والإمداد وردت في القرآن الكريم كثيرا، إذ تجاوزت خمس عشرة آية بتصاريفها المتعددة، وهناك فرق بين الإمداد والتأييد، وجاء مفرد المد في القرآن الكريم على أنواع ثلاثة، وأحصى الباحث للإمداد في القرآن الكريم ثمانية أنواع، وشروطا عدة للنصر.
الكلمات المفتاحية: الإمداد، المدد، المد، التأييد، القرآن الكريم.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 105

مركزيّةُ الإنسانِ في الحياةِ دراسةٌ مقارنةٌ بين النّظرِ الإسلاميِّ والنّظرِ الغربيِّ

د. محمد حمد كنان ميغا


يهدف البحثُ إلى بيانِ نظرِ الإسلام إلى مركزيّةِ الإنسانِ ومَوْقِعِهِ في الحياةِ، وتَأَثُّرِهِ وتَأْثِيرِهِ في الحياةِ، وعلاقة ذلك بالنّظر الغربي المادّي. والمنهج المتّبع في البحثِ هو المنهجُ الوصفيُّ التّحليليُّ المبنيُّ على جمعِ البياناتِ من مصادرها وتصنيفها وتحليلها بما يحقّقُ أهدافَ البحثِ. ويتكوّن البحث من مقدّمة وأربعة مباحث وخاتمة. تناولت المقدّمة أساسيّاتِ البحث، وناقش المبحثُ الأوّل موقعَ الإنسانِ في الحياةِ في نظرِ الإسلامِ والنّظر الغربيِّ، وبيّن المبحثُ الثاني التّحدّياتِ المحيطةَ بالإنسانِ في الحياةِ في نظرِ الإسلامِ والنّظرِ الغربيِّ، وكشف المبحثُ الثالث عن دورِ الإنسانِ في الحياةِ في نظرِ الإسلامِ والنّظرِ الغربيِّ، وجاء المبحثُ الرابع مناقشةً واستنتاجًا لما تقدّم من المباحث. وقد خَلُصَ البحثُ إلى نتائج أهمّها أنّ مركزيّةّ الإنسان في الحياة هي المركزيّة العلميّة والعمليّة، والحركيّة والتّفاعليّة مع المحيط البيئي تطويرًا وتسييرًا ورعاية، قَصْدَ تحقيقِ السعادةِ الدّنيويّةِ والأُخرويّةِ في نظر الإسلام، بخلافِ النّظرِ الغربيِّ الْمُنْحَصِرِ في المصالحِ الدنيويّة فَحَسْب.
الكلمات المفتاحيّة: مركزيّةُ الإنسانِ، النّظر الإسلاميّ، النّظر الغربيّ، التحديات، دور الإنسان في الحياة.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 121

القرائن القانونية وأثرها في الإثبات المدني دراسة في القانون اليمني

د. صالح يحيى هادي النفيش* د. مصعب عمر الحسن طه**

سعى البحث إلى التعريف بالقرائن القانونية وأثرها في الإثبات المدني، ويناقش مدى حجية القرينة في القانون المدني اليمني، واحتوت الدراسة على مقدمة ومبحثين وقد بينت المقدمة أهمية البحث في كون الإثبات بالقرائن من طرق ووسائل الإثبات غير المباشرة، التي لها دور كبير في إرشاد القضاة إلى الحقيقة والصواب في الدعاوى المنظورة أمامهم، من خلال استقرائهم واستنباطهم للقرائن من الوقائع في الدعاوى محل النزاع، كما تظهر أهداف البحث في مدى أثر القرائن القانونية في الإثبات المدني، ومدى كفايتها في الإثبات، كما احتوت الدراسة على مبحثين: تناول الباحث في المبحث الأول التعريف بالقرائن القانونية، وبيان طبيعتها وحجيتها، وفي المبحث الثاني أثر القرائن القانونية في الإثبات. وكان أهم ما خرج به الباحث من النتائج أن القرائن القانونية هي نتائج يستخلصها المشرع من واقعة معلومة، للدلالة على واقعة غير معلومة. وهي لا تعد دليلاً من أدلة الإثبات بالمعنى الدقيق، وإنما هي طريق من طرق الإعفاء من الإثبات، شأنها شأن الإقرار واليمين؛ وأما أبرز التوصيات فيوصي الباحثُ المشرعَ اليمني بإضافة فقرة "د" إلى المادة رقم: (155) إثبات "تُعرّف فيها القرينة القانونية" على أن تكون صياغتها على النحو الآتي: (القرينة القانونية هي القرينة التي ينص عليها القانون، وتـُغْني من تقررت لمصلحته عن أي دليل آخر، إذا أثبت الواقعة التي تقوم عليها القرينة).
الكلمات المفتاحية: القرينة، القانونية، القاطعة؛ البسيطة.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 119

منهج الإعلام الإسلامي في مخاطبة الجمهور

د. عبدالله بن عبده بن جردي الحمدي*

alhommadi123@hotmail.com
الملخّص:
يهدف البحث إلى إظهار طبيعة الإعلام الإسلامي، وتوضيح معايير مخاطبة الجمهور، والخدمة الإعلامية التي ينبغي أن توجه لهذا الجمهور، وتبيين قواعد صياغة المضــمون الإعلامي للجمهور، والوسائل التي يمكن استعمالها لنقل المضامين الإعلامية، وقد انقسم البحث إلى مقدمة وتمهيد ومبحثين وخاتمة؛ تطرق المبحث الأول إلى طبيعة الإعلام الإسلامي وجمهوره، ودرس المبحث الثاني معايير مخاطبة الجمهور، وتوصل إلى جملة من النتائج منها: أن هذا المنهج هو الذي يجب أن يتبعه القائمون على وسائل الإعلام عند مخاطبتهم لمختلف فئات الجمهور المستقبل وطبقاتهم، وأنه لا وجود له في التطبيق العملي في الدول الإسلامية، إلا في جوانب بسيطة وبرامج محدودة، ينقصها كثير من أساليب الصياغة والمعرفة بحال المخاطبين، وهذه الجوانب لا تمثل شيئًا أمام الكم الهائل من الممارسات الإعلامية الوضعية التي تسود مجتمعاتنا الإسلامية.
الكلمات المفتاحية: الإعلام الإسلامي، معايير مخاطبة الجمهور، المضمون الإعلامي، عناصر الإعلام الإسلامي، أهداف الإعلام الإسلامي.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 122

الوسائل الدبلوماسية لتسوية المنازعات الدولية دراسة حالة اليمن

د. إسهام عبدالله الارياني*


تعد الدبلوماسية المحركَ الأساسي في العلاقات الدولية بعد أن كانت تلك العلاقات تقوم على أساس القوة، وقد أدى ظهور المنظمات الدولية إلى تحقيق حالة من التفاهم بين الدول لاستخدام الدبلوماسية في إدارة علاقاتها، فلو لم تكن الدبلوماسية موجودة لأصبح منطق القوة الغاشمة هو السائد في فرض إدارة العلاقات بين الدول، وقد تم تقسيم الدراسة إلى ثلاثة مباحث هي: المبحث الأول: الإطار النظري للدراسة. المبحث الثاني: المسئوليات الرئيسية للعمل الدبلوماسي. المبحث الثالث: المفاوضات اليمنية اليمنية (دراسة الحالة). وقد كان من نتائج الدراسة ما يأتي: - أن الدبلوماسية بآلياتها ووسائلها المختلفة هي الأنسب في التعامل مع بعض الأزمات والمنازعات الدولية. - تعد الدبلوماسية ممثلة في العمل الدبلوماسي الأداة المثلى لإدارة الأزمات السياسية والصراعات بين الدول عند استشعار المفاوضين في تلك الدول دورهم والمسئولية الملقاة على عواتقهم. - فشلت الدبلوماسية إلى الآن في حل الأزمة اليمنية وذلك نتيجة لعدم إدراك واستشعار المفاوضين اليمنيين المسئولية تجاه وطنهم اليمن.
الكلمات المفتاحية: العلاقات الدولية، الوسائل الدبلوماسية، النزعات الدولية، المفاوضات.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 121

التعليم في شرق الأردن في العهد العثماني (1516 – 1918م)

د. فايز علي عتوم

يهدف البحث إلى التعرف على موضوع التعليم في شرق الأردن في العهد العثماني خلال الفترة الممتدة من 1516-1918م، ومنطقة شرق الأردن هي المنطقة الجنوبية من بلاد الشام، وتمتد من نهر اليرموك شمالًا حتى منطقة تبوك جنوبًا؛ حيث تميزت هذه الفترة بأن الدولة أهملت التعليم، وتركت فتح المدارس والإشراف عليها لنشاط السكان أنفسهم؛ ما أدى إلى تأخر التعليم، ولم تظهر المدارس في شرقي الأردن إلا في أواخر القرن التاسع عشر الميلادي، فعم الجهل، واعتمد التعليم على الكتّاب الذي اقتصر دوره على تعليم القراءة والكتابة ومبادئ بسيطة في الحساب، إضافة إلى تعليم القرآن الكريم، وظهرت في أواخر العهد العثماني مدارس في المدن الكبرى، ولم تعرف الأردن الدارسات العليا، فكانت المدارس الرشدية أعلى مراحل التعليم في البلاد. ومن هنا تبرز أهمية الدراسة في إبراز صورة التعليم وتطوره، والأنماط التعليمية المنتشرة في منطقة شرق الأردن في العهد العثماني.
الكلمات المفتاحية: التعليم في العهد العثماني، شرق الأردن، تأخر التعليم، بلاد الشام.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 104

الحياة الدينية في قرية (الفاو) دراسة من خلال الكتابات والآثار

د. رحمة بنت عواد أحمد السناني

تتناول هذه الدراسة ديانة قرية الفاو -الواقعة جنوب غربي الرياض- بمعبوداتها، ومسمياتها، ورموزها، وتقدماتها، ومعابدها وطقوس عبادتها، وتنقسم الدراسة إلى عدة مباحث: الإلهة الرئيسية -الإلهة الوافدة- المعابد وأماكن العبادة الأخرى- الطقوس الدينية والتقدمات، وتوصلت الدراسة إلى عدة نتائج مهمة من أبرزها: تأثر ديانة قرية بالحضارة اليمنية القديمة في معبوداتها، وعمارة معابدها وخط كتابتها؛ نتيجة للصلات القوية التي ربطت بين الحضارتين؛ لوقوع قرية على طريق القوافل التجارية البرية الرئيسية، واستقرار القبائل الجنوبية فيها.
الكلمات المفتاحية: تماثيل، معابد، مدافن، تجارة.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 111

مكة المكرمة في النصف الأول من القرن الخامس الهجري من خلال رحلة ناصر خسرو

د. عفراء عازم عليان الشراري

تتناول هذه الدراسة الرحلة الرابعة للرحالة ناصر خسرو إلى مكة المكرمة، والتي قام بها في القرن الخامس الهجري من غرة رجب 442هـ (10نوفمبر1050م) إلى العشرين من ذي الحجة من سنة 442هـ (3 مايو 1051م). وستتناول وصف الرحالة لمكة المكرمة والمسجد الحرام والكعبة المشرفة، وأجوائها صيفا وشتاء، وستتطرق لأهم الفاكهة والخضار الموسمية التي تتواجد فيها، والعملة المتبادلة آنذاك، كما ستورد جزءًا من اهتمام خلفاء بني العباس بتوسعة المسجد الحرام وبناء الدور، والفندقة، وستستطرد في التفصيل بذكر المناسك والأمور التي يقوم بها الحاج والمعتمر في الموسم. وانقسم البحث إلى مبحثين: الأول الوضع الحضاري في مكة، والثاني وصف المسجد الحرام والكعبة. وتوصلت الدراسة إلى عدد من النتائج، من أبرزها: ازدهار النشاط التجاري في مكة في النصف الأول من القرن الخامس الهجري، لا سيما في موسمي الحج والعمرة وتعدد الأسواق وتنوع المهن، وتعدد مصادر الموارد المائية في مكة والمشاعر في القرن الخامس الهجري، ومنها الآبار المالحة، وقد عني بعض خلفاء العباسيين ببناء كثير من الأحواض والمصانع الكبيرة لتوفير المياه. كما تنوع النشاط الزراعي في مكة ووجد عدد من الفاكهة الموسمية مثل العنب والبطيخ، وكذلك الخضار كالخيار والباذنجان. والفاكهة كالأترنج.
الكلمات المفتاحية: الرحلة، مكة المكرمة، المسجد الحرام، الكعبة المشرفة، ناصر خسرو.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 126

أثر الجغرافيا التاريخية على التكوين الثقافي في الحجاز قبل الإسلام

مصطفى سليمان لبان

يتناول هذا البحث الجغرافيا التاريخية للحجاز وتعريفها، ثم يتطرق إلى أثر الجغرافيا التاريخية على الوحدة الحضارية، وأثر الجغرافيا التاريخية على الثقافة وتعريفها. بعد ذلك يتطرق إلى أهم مصادر الحياة الثقافية في الحجاز، ثم يتناول الحياة الثقافية في الحجاز قبل الإسلام، كالكتابة، والأدب، والأساطير، والأمثال، والفنون. وتوصل البحث إلى أن الوحدة الحضارية كانت هي السمة الأغلب، ليس في الحجاز فقط، وإنما في عموم شبه الجزيرة العربية. كما أوضح، أن حياة الإنسان العربي قبل الإسلام لم تكن كلها غزوات وحروب، بل كانت روحًا خلاقة وعقلًا منتجًا، وإنسانًا لديه القدرة على التكيف مع مختلف الظروف، المناخية منها، والاجتماعية.
الكلمات المفتاحية: الجغرافيا التاريخية، شبه الجزيرة العربية قبل الإسلام، الوحدة الحضارية، الحياة الثقافية، الحجاز.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 144

تحقيق كتاب "مختصر سيرة ابن هشام" لعماد الدين الواسطي المتوفى سنة 711هـ من: "ضرب البعث على الناس إلى الشام" إلى: "شأن دفن الرسول صلى الله عليه وسلم"

د. زكية عبد ربه اللحياني*

هذه الدراسة هي تحقيق لمخطوط "مختصر سيرة ابن هشام لعماد الدين الواسطي ت711هـ"، وقد اشتملت على مقدمة وقسمين رئيسين وخاتمة وثبت بالمصادر والمراجع، أما المقدمة فقد تناولت فيها أهمية السيرة النبوية وأسباب الاختيار ومنهج البحث وخطته، وأما القسم الأول فقد قمت فيه بدراسة مختصرة وسريعة عن المؤلف وكتابه، تناولت فيه عصره ونسبه وحياته وشيوخه، ومؤلفاته ووفاته ، كما تناولت نسبة الكتاب إلى المؤلف ومنهجه فيه، ثم قمت بتحقيق النص المشار إليه ويبدأ من موضوع ضرب البعث على الناس إلى الشام، حتى موضوع شأن دفن الرسول عليه الصلاة والسلام، وذلك وفق الطرق المتبعة في تحقيق التراث العلمي، وقمت بوضع خاتمة ذكرت فيها أهم النتائج التي توصل إليها البحث، ومنها: 1- تبين من الدراسة أهمية العناية بالمخطوطات لكونها السبيل الوحيد للحفاظ على ما أنتجه العقل العربي والإسلامي من علوم وفنون مختلفة. 2- المخطوطات وعاء حافظ لدين الأمة وتاريخها وتجاربها وخبراتها، ونحن مازلنا حتى اليوم في حاجة ماسة إليها، بل إنه كلما تقدمت بنا السنون ازدادت حاجتنا وحاجة الأمة إليها.
الكلمات المفتاحية: متختصر سيرة ابن هشام، الواسطي، تحقيق، نسبة الكتاب.

قراءة

تحميل PDF

مرات التحميل 116